الاثنين، 22 أبريل، 2013

الكلاب كترانة



غصب عن كل الملحدين اللادينين بقول طز فيكم

اليوم قرات مجموعة مقالات لشوية متخلفين لا اخلاقيين بين () ملحدين جل مواضيعهم تتحدث عن المثليين الجنسين منهم كريم عاهر المدود المصري الذي وجد ضالته في النروج حيث مارس العهر مع طوب الارض في النروج و اصبح حامل منهم بكل الافكار الغير صحيحة و عاهرته الواطية علياء بعد طبعا جعلت السويد كلها تذوق لحم المصريين حتى قرفو منها ومن شكلها المثلي للقرد و الخائنة امينة التي والله للوهلة الاولى من رؤيتها لا ترى فيها الا انها مومس كلهم خشب مسندة فارغين من الداخل هل بقناعة اي واحد فيهم انه يصلح كشخص قيادي في مجتمع تخيل مجتمع رئيسه مثيلي (كريم) و وزيرة الداخلية هي من القت بثيابها الداخلية في وجه الاخلاق(علياء) و امينة الخزينة هي الخائنة المومس(امينة) و كلب الرئيس هو (البير) مع احترتمي للكلاب طبعا

يا مؤيديهم هل تقبلهم كما سميتهم لك اذا قبلت فابشر انه عندما تعود لبيتك سوف تجد امك عند جاركم و ابوك عند اختك و اخوك عند جدك (مثيلي) و انت في حضن الخادم و الخادمة مع اختك الصغرى (مثيلية) و كلبكم (البير) غافل لان قط صخم اقتاده الى ما وراء الاسوار (مثيلي) فعلم عندها انك انت من دعم هذه الاشكال الوسخة حتى وصلت الى هذه المرحلة

حركها في راسك وشوف بنفعو نعلق رقابنا في ايديهم و الا كتير عليهم يموتو ضربا بالاحذة هم و من تبعهم

وسلام يا خرفان